تسليم طفل إلى عمه بعد إنقاذ والدته

وصلت أم صومالية الجنسية مع طفلها إلى منطقة المجدحة(محافظة شبوة) في يوم 26 ديسمبر  2011 بعد وضعها وليداً ميتاً في القارب أثناء الرحلة وقد قام الفريق الطبي لدوريات الساحل بمساعدتها وعمل الإسعافات الأولية لها للإبقاء على حياتها حيث كانت تعاني من نزيف حاد ، ثم تم نقلها إلى مستشفى ابن سيناء بالمكلا وهي الآن بحالة مستقرة إلى حدٍ ما.

أثناء ذلك تم نقل ابنها البالغ من العمر عام ونصف إلى مركز ميفعة لاستقبال اللاجئين حيث تم احتضانه ورعايته من قبل موظفي الجمعية مدة أسبوعين بعيداً عن والدته التي كانت ترقد في المستشفى.

وفي هذه الأثناء شكلت جمعية التكافل لجنة للتحري عن أي معلومات لأقارب الطفل  حتى تم العثور على عم له يسكن في مدينة المكلا حيث كانت والدته تعاني من غيبوبة ذلك الوقت.

وعندما تأكدت الجمعية من جميع الوثائق التي تثبت صلته بالطفل قام فريق من الجمعية بالذهاب إلى المكلا وتسليم الطفل إلى عمه .

موظف جمعية التكافل يسلم الطفل لعمه

Permanent link to this article: http://shsyemen.org/?p=1909